جريدة الشاهد اليومية

البورصة تستهل تداولات الأسبوع بتباين المؤشرات

الصقر: الشركات الصغيرة والمتوسطة تستحوذ على النصيب الأكبر من التداولات

أرسل إلى صديق طباعة PDF

كتبت سارة مسعد: 

قال فهد الصقر المحلل المالي في تصريح خاص لـ «الشاهد»، إن تداولات جلسة أمس تمت بشكل إيجابي خاصة على أسهم الشركات الصغيرة أكثر من القيادية مما يعطي إشارة جيدة حول التبادل في التداول بين الشركات القيادية والمضاربية،مبينا  أنه كان للشركات الصغيرة والمتوسطة التي تتراوح أسعارها ما بين 50 و100 فلس نصيب من حركة السوق ما أدى الى دخول صغار المتعاملين عليها .
 وأوضح أنه خلال الأسابيع الثلاثة الماضية ارتفعت قيمة التداولات إلى ما بين 20 و25 مليون دينار، معربا عن تمنياته باستمرار ارتفاع القيمة خلال الفترة المقبلة وتجاوزها حاجز الـ30 مليون دينار،لتحقيق طفرة قوية في السوق ودعم المستثمرين نفسيا لجذبهم مرة أخرى، ومن ثم الوصول إلى أرقام داعمة للبورصة.
وبين أن تداول أخبار عن احتمالية ترقية سوق الكويت إلى مصاف الأسواق الناشئة ومعظم الأسهم القيادية له دعم نفسي ومالي قوي على السوق، فضلا عن خلقه فرصاً استثمارية جيدة علي القطاع المصرفي والأسهم القيادية،موضحا أن ترقية السوق في شهر سبتمبر المقبل مرهونة بالبيانات المالية للربع الثالث من العام الحالي،وتغيير بعض الأوضاع في السوق، منوها إلى أن السوق على استعداد بشكل كبير للترقية إلى الناشئة .
وقد كانت مؤشرات البورصة أنهت تداولات جلسة أمس على تباين، حيث ارتفع السعري  إلى النقطة 6900.58 رابحاً 14.74 نقطة بنسبة 0.2%، وكذلك صعد المؤشر الوزني  0.39 نقطة بنسبة 0.09%، فيما تراجع كويت 15 بنسبة 0.25% فاقدا 2.4 نقطة.
كما أن ارتفاع السعري ليبلغ مستوى ما فوق الـ 6900 نقطة بفضل الأوامر الانتقائية التي نفذتها العديد من المحافظ المالية التابعة لكبريات المجموعات الاستثمارية على شركات تشغيلية.
وشهدت الجلسة ارتفاع 8 قطاعات مقابل 3 قطاعات انخفضت، حيث تصدر القطاعات المرتفعة كل من قطاعي النفط والغاز والبنوك،فيما تصدر المنخفضة السلع الاستهلاكية.
وعلى الرغم من تراجع السيولة إلى 13.26 مليون دينار مقابل 15.91 مليون دينار بجلسة الخميس الماضي،وذلك بنسبة 2.6% إلا أن القيمة السوقية صعدت بنحو 28 مليون دينار خلال الجلسة،بالإضافة إلى ارتفاع الكميات إلى 104.38 ملايين سهم مقابل 94.93 مليون سهم .

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث