عفويتي سببت لي مواقف محرجة

أسرار الحجي: أنا متمردة مشاكسة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_F2(12).pngكتب  حسين محمد:

اعترفت المذيعة أسرار الحجي بأن عفويتها أدخلتها في مواقف محرجة مع من حولها ومع ذلك ترفض أن تكون إنسانة متصنعة أو دبلوماسية فهي تحب أن تكون على طبيعتها لأنها تفعل الذي يدور برأسها دون حدود تقيدها أو تقف عندها وهنا نص اللقاء معها.
• سطع نجمك سريعا في عالم الفضائيات ولاحظنا تنقلاتك بينها فحدثينا عن بداية مشوارك في الإعلام؟
- في البداية أعشق جدا العمل الإعلامي فله قدسية خاصة في حياتي فمنذ ما كنت أدرس ثالث جامعة وكان عمري حينها لم يتجاوز 19 عام دخلت بوابة الإعلام واليوم مازلت أتواصل فيه بكل حب وشوق ووصل عمري 26 عاماً فأنا أعتبرها رحلة ممتعة لا تخلو من التعب والجهد والمثابرة.
• ما القنوات التي عملت فيها في مشوارك الذي تجاوز ست سنوات؟
- أول بوابة احتضنت موهبتي ولن أنسى فضلها كانت قناة «الشاهد» ومن ثم انتقلت إلى قناة سكوب وحاليا أتواجد من خلال قناة العدالة.
• ما البرامج التي تقدمينها حاليا؟
- أواصل تقديم برنامجي المنوع عالسيف بمشاركة عدد من الزملاء المذيعين وكل مذيع مختص بفقرة معينة يقدمها  فانا تشاركني زميلتي شيخة أحمدي بتقديم فقرة  كل ما يخص عالم حواء وكواليس حياتها ولاقت صدى طيباً لدى المشاهدين.
• ما البرامج التي تودين تقديمها مستقبلا؟
- أسعى إلى تقديم برامج شبابية تخاطبهم وتقدمهم دائما إلى الأفضل.
• لماذا؟
- أشعر بأن كثير من الشباب حقوقهم مسلوبة ومظلومون وأود أن أنقل صوتهم وما يتمنونة ويحلمون به فأنا أجد حالي في قضايا  الشباب.
• ما الأمنية التي تتمنين تحقيقها على أرض الواقع؟
- نشر السلام والأمن والامان في كل مكان والبعد كل البعد عن الحروب والدمار والقتل.
• ما البرامج التي لا تستهويك؟
- لا أرى حالي بالبرامج الحوارية الجادة والثقيلة بالرتم  بل بطبعي أميل كثيرا للمنوعات الخفيفة  .
• هل المذيعة الكويتية مظلومة اليوم ؟
- لا بالعكس المذيعة الكويتية تأخذ  حقها وزيادة وكل مذيعة تقدم الذي تحبه وتبدع فيه فالخيار أمامها كبير ومتنوع.
• من مثلك الاعلى بالإعلام؟
- بلا شك العالمية أوبرا لأنها إنسانة عصامية وتعبت على حالها حتى أصبحت اليوم شخصية مشهورة بلا منافس.
• هل تطمحين للتقديم في محطات خليجية؟
- بصراحة لا أفكر ولا أسعى لكي أقدم عبر محطات خليجية بالوقت الحالي  لأنني مرتاحة بما أقدمه حاليا وسعيدة بما حققته لجمهوري.
• ما الذي يميزك عن غيرك؟
- عفويتي التي أحيانا توقعني في مواقف محرجة جدا لأنني لا أعرف أن أكون دبلوماسية أو متصنعة.
•هل أنت من رواد عيادات التجميل كما هو حال الكثيرات؟
- برأيي الشخصي كل من تضع الفيلر والبوتكس ليس له علاقة بعمليات التجميل لكن ربما إذا وصل عمري 30 عاما ممكن أفكر الدخول إلى عمليات التجميل.
• هل أنت إنسانة متمردة أو مشاكسة أم مغامرة؟
- أنا خليط بين التمرد والمشاكسة وبنفس الوقت إنسانة مغامرة بشكل كبير.
• هل لديك حدود معينة تقفين عندها؟
- لا أبدا ليس لدي حدود أقف عندها وكل اللي برأسي أفعله دون تردد أو تفكير.
• هل ترين حالك ممثلة؟
- لا أرى حالي ممثلة لأنني مؤمنة بالتخصص حيث أجد المذيعة الناجحة والمتميزة هي من تبدع في التقديم بعيدا عن خوض تجارب أخرى كالتمثيل او الغناء وهذا ما يدفعني الى التركيز في تقديم البرامج.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث