تم رصده والأضرار يصعب تقييمها

هجوم «أديلكوز» الإلكتروني أكبر و أخطر من «وانا كراي»

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_5-2017_4(3).jpgكشف خبراء معلومات أن نسخة جديدةً مشتقة من الفيروس
وانا كراي الذي ضرب مئات آلاف الكمبيوترات عبر العالم انطلقت صباح أمس في هجوم واسع جديد لا يقل خطورة عن النسخة الأصلية بهدف ابتزاز أكثر ما يمكن من عملة بيتكوين الافتراضية.
واكتشف الخبراء أن النسخة المعدلة التي أطلقوا عليها اسم اديلكوز مشتقة من النسخة الأصلية «وانا كراي» التي استهدفت ثغرات في مايكروسوفت وفق خبراء مجموعة بروف بوينت الدولية.
وقال نائب رئيس المجموعة المكلف بالمنتجات في بروف بوينت روبرت هولمس إنه يصعب الآن تقييم حجم الضرر الذي تعرضت له مئات آلاف الكمبيوترات في العالم رغم أن الهجوم الجديد أكبر وأخطر من الهجوم الأول الذي انطلق الجمعة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث