وفاة شاب أثناء مطاردة أمنية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_7-2017_K2(5).pngكتب فهد الرشيدي:

انتهت عملية هروب شاب من دوريات فرقة «الرادار» بحادث مأساوي على جسر الوفرة عندما اصطدم بعمود إنارة لافظاً آخر أنفاسه ليتضح أن السيارة التي كانت بحوزته مسروقة من منطقة العمليات المشتركة «منطقة نفطية» ومسجل ضدها قضية في مخفر منطقة الفنطاس ولا تزال هوية قائدها المتوفى مجهولة.
وكان رجال فرقة الرادار التابعة لقسم الطرق السريعة يقومون بأداء مهامهم بمراقبة طريق الملك فهد بن عبدالعزيز وفي هذه الأثناء رصدوا سيارة لا تحمل لوحة معدنية خلفية ومظللة الزجاج وعلى الفور تم توجيه دورية لملاحقة السيارة واستيقافها وإخضاع قائدها للتحقيق.
وهرب المخالف من الدورية عكس السير باتجاه مدينة الكويت الأمر الذي دفعهم إلى الاستمرار في ملاحقته لوقف الخطر المتوقع واستمرت الملاحقة حتى وصل إلى جسر الوفرة صاعداً إياه عكس حركة السير محاولاً الفرار من قبضة رجال الأمن ليفقد فجأةً السيطرة على سيارته مصطدماً بعمود إنارة.
وقام رجال عناصر الطوارئ الطبية بإجراء الفحص على قائد السيارة ليتبين أنه فارق الحياة إثر الاصطدام فتم انتداب رجال الأدلة الجنائية وبعد معاينة جثة المتوفى أحيلت إلى الطب الشرعي ولم يستطع رجال الأمن التعرف على هوية المتوفّى لعدم حمله أي بطاقة تدل على شخصيته وأفاد المصدر الأمني بأنه بالتدقيق على بيانات السيارة تبين أنها مسجلة باسم شركة وأنها تعرضت للسرقة من منطقة العمليات المشتركة وجار التعرف على هوية المتوفى في حادث الاصطدام.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث