هاني شاكر: لا صحة لدعمي إسرائيل

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_7-2017_F3(7).pngكشف الفنان هاني شاكر عن غضبه الشديد بعد الاتهامات التي نالته بالتطبيع مع إسرائيل بسبب انتشار مقاطع من أغانيه لدعم الشرطة الإسرائيلية.
وقال: «إن ما أغضبه أكثر هو أن يشكك أبناء بلده في إمكانية تعاونه مع إسرائيل والسماح لهم باستخدام صوره وأغنياته».
وأضاف: إن استغلال الإسرائيليين لي يمكن فهمه لأنهم اعتادوا مثل هذه التصرفات والسرقات والقرصنة ومحاولة توريطنا كنجوم عرب معهم لكن ما لا يمكن فهمه وتقبّله هو أن يشكك البعض فيَّ بعد كل هذا التاريخ الفني العريق خاصةً أن موقفي من القضية الفلسطينية معروف ومعلن للجميع كما أنني أرفض التطبيع الفني؛ حتى من قبل أن أصبح نقيباً للموسيقيين لأن رفض التطبيع بكل صوره مبدأ ثابت لدى الفنانين والمثقفين العرب جميعاً.
وتابع: لن أسكت لأن ما حدث ليس إهانة واستغلالاً لي وحدي وإنما إهانة للفن العربي ككل ولذلك سألجأ إلى القضاء وقد طلبت بالفعل من المحامي تقديم بلاغ للنائب العام وتحرير محضر رسمي ضد السفارة الإسرائيلية وسفيرها فأنا لن أقف مكتوفاً لأنني أعلم جيداً أن صمتي على ما حدث سيشجعهم على المزيد من استغلال فننا وفنانينا ولذلك أعتبر تحركي الإيجابي واجباً عليَّ وتحذيراً لغيري من الفنانين من أن يقعوا فريسةً لمثل هذا الاستغلال.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث