جريدة الشاهد اليومية

نادين البدير: أنا صاحبة رسالة قبل أن أكون باحثة عن شهرة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_F1(30).pngقالت الإعلامية نادين البدير أن ما يميز  برنامجها  هو جرأة الطرح، مضيفة: أتمنى أن ينافسني أكبر قدر ممكن من البرامج، فأنا صاحبة رسالة قبل أن أكون إعلامية باحثة عن شهرة أو عن أكبر قدر من المتابعين.
وزادت: أتمنى أن ينافسني الجميع، فذلك يعني تمتع الجمهور بالبرامج التي تغذي العقل وتدفع للتفكير، والانفكاك من ماض يمنع العقل من العمل، ويجبره على التحول من حالة العقل الإنسانية الطبيعية إلى حالة العقل الاتكالي المحروم من الأسئلة، ومن الإجابة، وبالتالي من الإبداع والنهضة.
وتابعت: الإعلاميات السعوديات فاجأن الجميع. كيف لهذا المكان الذي يقال عنه إنه يقمع المرأة ولا يؤمن بأهليتها أن تخرج من رحمه أنثى بإمكانها الوقوف أمام الكاميرا والوصول لكل مجلس وبيت، أعتقد أن الإعلامية السعودية متميزة ومطلوبة في الإعلام الفضائي، لكني أتمنى أن أسمع كثيرا بأن عددا منهن أصبحن سفيرات لمؤسسات مختلفة، لذا أتمنى أن يصبحن سفيرات لقضايا المرأة العالقة ويوجهن اهتماماتهن لقضايا المرأة.
وواصلت:أغلب الدول العربية «حتى التي سبقتنا في الأحوال المدنية» لديها حصص «كوتا» لضمان وجود المرأة والأقليات. أما في السعودية فكانت الصدمة إذ وصلت المرأة للمجالس البلدية دون كوتا أبدا. وهذه قبعة يستحق رفعها لمجتمعنا السعودي التواق للحضارة ولتحرير المرأة ولاحترامها.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث