جريدة الشاهد اليومية

حماد: الشباب والرياضة البرلمانية تجتمع مع الروضان 20 الحالي لبحث آخر المستجدات

الفضل: على اللجنة الانتقالية إثبات شرعيتها للفيفا للمساهمة في رفع الإيقاف الرياضي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_B3(26).pngأعلن رئيس لجنة الشباب والرياضة النائب سعدون حماد عن توجيهه دعوة لوزير الدولة لشؤون الشباب والرياضة وأعضاء اللجنة لعقد اجتماع في 20 الحالي لمناقشة مستجدات الوضع الرياضي.
وأوضح حماد ان الهدف من الاجتماع دراسة آخر المستجدات على الساحة الرياضية الكويتية ومسألة رفع الإيقاف فضلا عن مناقشة الاقتراحات بقوانين المعروضة على جدول أعمال اللجنة.
واعتبر حماد ان اجتماع 13 نادياً في الجمعية العمومية لاتحاد الكرة التي نتج عنها حل الاتحاد خطوة في الاتجاه الصحيح لرفع الإيقاف عن الرياضة الكويتية مشيرا الى ان الاجتماع المقبل ستكون له جوانب إيجابية بهذا الشأن.
ومن جانبه طالب مقرر اللجنة النائب أحمد الفضل اللجنة الانتقالية المشكلة من الجمعية العمومية للأندية بمراسلة «الفيفا» وتأكيد أنها صاحبة القرار والشرعية بتشكيلها من عمومية الأندية الرياضية، مشيرا إلى ان ذلك سيساهم في عدم وجود حجة لدى الفيفا لاستمرار الإيقاف.
وقال الفضل إن اللجنة الانتقالية اتخذت قراراً بحل اتحاد الكرة في وقت سابق بعد الدعوة لعقد جمعية عمومية غير عادية وأيقن الفيفا وقتها أن القرار صادر من الأندية ولا دخل للحكومة فيه وقام باعتماد الاتحاد الجديد.
واشار إلى ان محكمة الكاس أوقفت قرار الفيفا وقرار الجمعية العمومية وعندما تأكدت من قانونية عقد العمومية غير العادية للأندية اعتمدت قراراتها بحل الاتحاد وكذلك اعتمدت اتحادا جديدا.
وحذر الفضل من تكرار هذا السيناريو بعد عقد اجتماع غير عادي آخر للأندية نتج عنه حل اتحاد الكرة، ما يدخل القضية في دوامة تأكيد الجهات الدولية مرة أخرى من شرعية القرارات التي نتج عنها تشكيل لجنة انتقالية بعد حل الاتحاد.
وطالب الفضل من جهة أخرى بعدم الالتفات للكتب التي تأتي من الفيفا وتتم ترجمتها، مشيراً الى ان جميع الكتب التي وصلت الأسبوع الماضي تؤكد انه في حالة وجود اختراق للمادتين  14 و19 فإن الفيفا سيتدخل، وتساءل هل اللجنة الانتقالية جاءت من قبل الحكومة أم من رحم الأندية؟