جريدة الشاهد اليومية

تأسيس لجنة دائمة لوضع وتطوير وتنفيذ استراتيجيات النظام الصحي

الحربي: نركز على معالجة الهدر المالي في العلاج بالخارج

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_8-2017_L4(32).pngأكد وزير الصحة جمال الحربي أمس ان الوزارة بصدد تأسيس لجنة دائمة لوضع استراتيجيات النظام الصحي موضع التنفيذ وتطويرها بما يتناسب مع خطط الارتقاء بالمنظومة الصحية في البلاد.
وكشف الحربي في تصريح للصحافيين خلال لقائه ممثلي الجمعيات والنقابات المهنية الصحية عن اجتماع مرتقب مع مسؤولي ديوان الخدمة المدنية لمناقشة مطالبات وحقوق جمعيات ونقابات الاطباء والاسنان والصيادلة وفنيي المختبرات والاشعة.
وأوضح ان اجتماعه مع الجمعيات والنقابات جاء انطلاقا من حرص الوزارة على تعزيز الشراكة وزيادة التواصل لتعزيز الثقة في الرعاية الصحية مشيرا الى ان الكوادر البشرية هي العمود الفقري للوزارة.
وقال ان الاجتماع ركز على معالجة الهدر المالي في عملية ارسال مرضى العلاج بالخارج وانحصارها على الحالات المستحقة مع التأكيد على ان الامن الدوائي اولوية مهمة لدى الوزارة مع ضرورة الاهتمام بجودة الدواء اكثر من الاهتمام بسعره.
وأكد سعي الوزارة للحصول على الاعترافات الدولية لجميع برامج تدريب الاطباء على غرار الاعتراف الكندي لمعهد الكويت للاختصاصات الطبية وكذلك زيادة الاهتمام بالاعترافات الدولية لمنظمات جودة وخدمات المؤسسات الصحية وخدمات مراكز الرعاية الصحية الاولية.
وفيما يخص المكاتب الصحية في الخارج قال ان قرارات منح صلاحيات اوسع لمدراء المكاتب الصحية دون الرجوع الى اللجنة العليا للعلاج بالخارج جاءت للتخفيف من معاناة المرضى المبتعثين للعلاج في الخارج مؤكدا ان تحمل الوزارة تكاليف حالات الطوارئ والحوادث والحروق وجلطات المخ والقلب جاءت متواكبة مع خطط الوزارة.
واضاف ان قرار تحمل الوزارة نفقات الرعاية التمريضية في المنزل لمدة شهر ومن ثم تمديدها لبعض الحالات في دول اميركا وأوروبا جاءت بعد دراسة مستفيضة انعكست ايجابا على نفوس المرضى وذويهم بدلا من البقاء في المستشفيات لفترات طويلة.
ورأى ان زياراته المتكررة والمتزايدة لمختلف المستشفيات تأتي من باب الاطمئنان على سير العمل داخل المستشفيات والاطلاع على الاداء الوظيفي لكل الاقسام وزيارة بعض الحالات المستعصية ومعالجة الملاحظات ان وجدت.
وأكد حرصه على الاطلاع على اقسام الحوادث لمعالجة الملاحظات بهدف تخفيف الضغط الموجود مشيرا الى انه تم افتتاح قسم الحوادث في مستشفى جابر الأحمد لافتاً إلى ان الوزارة بصدد افتتاح مركز الفروانية التخصصي للأسنان في الـ17 من سبتمبر الحالي مشيرا الى ان المركز التخصصي سيضم اكثر من مئة عيادة متخصصة بالأسنان.
من جهة أخرى قالت وزارة الصحة إن حملتها أوصل لنا صوتك تهدف إلى التبليغ عن الحوادث العارضة باعتبارها ركيزة أساسية للتعرف على الأخطار التي تحدث في المؤسسات الصحية ووضع الخطط الصحيحة لتفادي تكرارها بعد دراسة أسبابها.
وأوضح المتحدث الرسمي للوزارة أحمد الشطي أن حملة التوعية أوصل لنا صوتك الخاصة بسلامة المرضى وتطلقها الوزارة الأسبوع المقبل تأتي بمناسبة اليوم العالمي لسلامة المرضى الذي يصادف 17 سبتمبر من كل عام.
وأضاف أن إدارة الجودة والاعتماد التابعة لإدارة الجودة والتخطيط في الوزارة أنهت استعداداتها لإطلاق الحملة في كل مستشفيات الوزارة وستكون البداية في مستشفى مبارك الكبير من خلال ورشة عمل لتوعية العاملين وتدريبهم على آليات التعامل مع الحوادث العارضة.
ولفت إلى القرار الوزاري 311 لسنة 2015 الذي يؤكد حرص وزارة الصحة على تطبيق نظام التبليغ عن الحوادث العارضة بجميع المؤسسات الصحية الكويتية الحكومية والأهلية وفقا للأدلة والإجراءات الموضوعة من جانب إدارة الجودة والاعتماد.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث