جريدة الشاهد اليومية

التعادل السلبي أجل الحسم بين تشيلسي وآرسنال في كأس الرابطة

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_s3(8).pngتعادل تشيلسي أمام ضيفه وجاره اللندني آرسنال بدون أهداف على ملعب «ستامفورد بريدج»، في ذهاب نصف نهائي مسابقة كأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة لكرة القدم.
ومن المقرر أن تقام مباراة الإياب يوم الرابع والعشرين من الشهر الحالي على ملعب «الإمارات»، لحسم المتأهل إلى المباراة النهائية.
وأشرك مدرب تشيلسي أنطونيو كونتي قوّته الضاربة بوجود ألفارو موراتا وإيدن هازارد، ولاعب الوسط المتأخر نجولو كانتي وصانع اللعب الإسباني سيسك فابريغاس.
أما تشكيلة أرسنال، فخلت من اسم الدولي التشيلي أليكسيس سانشيز الذي جلس على مقاعد البدلاء،ولعب مكانه النيجيري أليكس أيوبي، وأخذ الحارس الكولومبي دافيد أوسبينا مكان التشيكي بيتر تشيك بين الخشبات الثلاث، فيما ارتدى لاعب الوسط جاك ويلشير شارة القائد.
وباستثناء انطلاقة خطيرة من الناحية اليسرى لموراتا في الدقيقة الثانية، لم تشهد الدقائق العشرين الأولى أحداثاً تستحق الذكر، فكانت أغلب الكرات مقطوعة،بعدما بذل نجولو كانتي وجاك ويلشير جهدا كبيرا في استخلاص الكرة من منتصف الملعب. واستمر الهدوء حتى الدقيقة 22، عندما أرسل ويلشير كرة من الناحية اليسرى قابلها المهاجم الفرنسي ألكسندر لاكازيت بتسديدة فوق المرمى.
ورد تشيلسي بهجمة بعد دقيقتين عندما مرّ الظهير الأيمن فكتور موسيس من أمام أينسلي مايتلاند - نيلس، ليسدد كرة أفلتت من الحارس أوسبينا الذي أبعدها مجددا.
عاد موسيس بانطلاقة جديدة وحاول رفع الكرة لكن الدفاع قطعها لتعود إليه، فأطلق تسديدة قوية نحو القائم القريب تألق أوسبينا في إبعادها بالدقيقة 28.
وأبعد حارس تشيلسي تيبو كورتوا كرة قوية من أيوبي في الدقيقة 38، وطالب لاعبو آرسنال بركلة جزاء بعد سقوط مايتلاند - نيلس داخل المنطقة لكن الحكم لم يحتسب شيئاً بعد اللجوء إلى الفيديو، وأوشك فابريغاس على افتتاح التسجيل، لكن رأسيته استقرّت بين يدي أوسبينا.
واقترب تشيلسي من هز الشباك في بداية الشوط الثاني بعدما اصطدمت تسديدة قوية من كانتي بزميله كريستينسن.
وواصل البلوز أفضليته ورفع فابريغاس كرة فشل ألونسو في الوصول إليها برأسه لتستقر عند موراتا الذي أساء التعامل معها، وخرج ويلشير من الملعب مصابا ليدخل مكانه محمد النني، قبل أن يهدر موراتا فرصة جديدة عندما سدد الكرة من زاوية ضيقة تحت جسد أوسبينا لتصطدم بالقائم بالدقيقة 58. ودخل سانشيز تشكيلة أرسنال مكان لاكازيت، قبل أن يطلق موسيس تسديدة جديدة تصدّى لها أوسبينا في الدقيقة 66، وبعد دقيقة واحدة ضل كريستينسن شباك آرسنال برأسية لحظة خروج أوسبينا من مرماه.
وجرّب البديل ويليان حظه بتسديدة لم تسبّب مشكلة لأوسبينا، وطالب لاعبو تشيلسي بركلة جزاء في الدقيقة 89 بحجة تعرّض فابريغاس للعرقلة، إلا أن الحكم أمر بمواصلة اللعب بعد اللجوء لتقنية الفيديو مجدداً لينتهي اللقاء بالتعادل السلبي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث