جريدة الشاهد اليومية

أكد خلال زيارته لمعرض «كويت إكسبو 2018» على ضرورة تعزيز النواحي الإيجابية فيه

الروضان: نعتزم تنظيم معرض «المشاريع الصغيرة والمتوسطة» العام المقبل

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_E2(9).pngقال خالد الروضان وزير التجارة والصناعة وزير الدولة لشؤون الشباب إن «التجارة» تعتزم تنظيم معرض «المشاريع الصغيرة والمتوسطة» العام المقبل بمشاركة واسعة بهدف دعم وتسويق المشاريع الشبابية.
وأضاف الروضان خلال زيارته لمعرض الكويت التجاري الدولي «كويت اكسبو 2018» أن «التجارة» ستبدأ بخطط تطويرية لمعرض الكويت التجاري الدولي «كويت اكسبو» في دورته المقبلة.
وأوضح أنه سيتم دراسة الجوانب السلبية في المعرض هذا العام ليتم معالجتها إلى جانب دراسة النواحي الإيجابية للمعرض ليتم تعزيزها في الدورة المقبلة التي ستقام بعد عامين.
وأفاد بأن مشاركة أكثر من 30 دولة و120 شركة في معرض «اكسبو الكويت 2018» تعد كبيرة نسبيا مقارنة مع المعارض المقامة في الكويت مبينا أن لدى «التجارة» طموحات كبيرة وأهدافا كثيرة تسعى لتحقيقها خلال الفترة المقبلة.
وأعرب الروضان عن شكره لكل القائمين على «كويت اكسبو 2018» والفعاليات المصاحبة له من قيادات وموظفين في وزارة التجارة والصناعة وإلى كل المشاركين من الدول والشركات المحلية والأجنبية.
ويقام معرض الكويت التجاري الدولي «كويت إكسبو 2018» برعاية أميرية سامية ويعد أحد الفعاليات الدولية التي تسهم في تعزيز وتطوير العلاقات في شتى المجالات كما يساعد على فتح آفاق وأسواق جديدة ومد جسور التعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري مع دول العالم.
وينظم المعرض هذا العام بالتعاون بين وزارة التجارة والصناعة والمركز الإسلامي لتنمية التجارة التي تقيم دورة استثنائية للمعرض التجاري للدول الأعضاء في منظمة التعاون الإسلامي بمشاركة دول عربية وأجنبية لعرض منتجاتها وصناعاتها والتسويق لها.
ويتضمن المعرض الذي تختتم فعالياته اليوم «المعرض الوطني» لنقل المعرفة بين المشروعات الصغيرة ‏والمتوسطة بمبادرة من المشروع الوطني للاقتصاد المعرفي والشراكة الاستراتيجية من الصندوق الوطني للمشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تنظمه الأمانة العامة للتخطيط اضافة الى معرض الصناع العالمي «ميكر فير»‏الذي تستضيفه وتنظمه الشركة الكويتية للاستثمار.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث