جريدة الشاهد اليومية

التقى وزراء خارجية العراق وتركيا وأميركا وأستراليا وعمان

وزير الخارجية: الكويت حريصة على دعم أمن واستقرار العراق

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_0_310_16777215_0___images_1-2018_l5(9).pngالتقى الشيخ صباح الخالد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية مع وزير خارجية العراق إبراهيم الجعفري بمناسبة زيارته إلى البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش وفي مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق اللذين تستضيفهما الكويت الأسبوع الحالي.
وتم خلال اللقاء استعراض أعمال مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق والذي تستضيفه البلاد برئاسة مشتركة بين الكويت والعراق والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي والبنك الدولي.
وجدد الخالد خلال اللقاء التأكيد على حرص الكويت على دعم كل ما من شأنه أن يعزز الأمن والاستقرار في العراق موضحا أن الكويت ستواصل العمل مع الأشقاء في العراق والحكومة العراقية لضمان نجاح مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق مجددا تهنئة العراق على الانتصارات التي حققها وتحرير أراضيه من تنظيم «داعش» الارهابي.
من جانبه ثمن الجعفري جهود الكويت وموقفها الثابت في دعم جمهورية العراق معربا مجددا عن تقدير بلاده الكبير لمبادرة سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد بالدعوة لاستضافة مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق.
كما التقى الشيخ صباح الخالد مع وزير خارجية الجمهورية التركية مولود أوغلو والذي يزور البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش ومؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق اللذين تستضيفهما الكويت الأسبوع الحالي.
وتم خلال اللقاء مناقشة سبل تعزيز أوجه التعاون الثنائي المشترك بين البلدين الصديقين في كافة المجالات ومختلف الأصعدة إضافة إلى آخر مستجدات القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك.
والتقى الخالد مع وزير خارجية الولايات المتحدة الأميركية ريكس تيلرسون الذي يزور البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش ومؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق اللذين تستضيفهما الكويت الأسبوع الحالي.
وأعرب تيلرسون خلال اللقاء عن تقدير الجانب الأميركي للجهود التي يبذلها صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد ودور الكويت الريادي في الأزمات الإنسانية التي تشهدها المنطقة، مشيدا بإقامة مؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق والذي يعكس اتفاق الرؤى بين الكويت والولايات المتحدة فيما يتعلق بدعم العراق ليستعيد عافيته ولضمان المحافظة على أسس الاستقرار الأمني فيه.
وأشاد الخالد بالمستوى المتقدم الذي وصلت إليه العلاقات الثنائية التاريخية بين البلدين الصديقين مؤكدا حرص الكويت الدائم على تطويرها وتنويع مجالات التعاون مع الولايات المتحدة على كافة المستويات ومختلف الأصعدة بما يلبي تطلعات وطموح قيادتي وشعبي البلدين ويعزز الشراكة الاستراتيجية القائمة بين الجانبين.
من جانبه أكد وزير الخارجية الأميركي متانة العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين، مثنيا على التعاون القائم والمستمر بين الجانبين في إطار الشراكة الاستراتيجية الوثيقة بين البلدين في كافة المجالات مجددا التزام الولايات المتحدة الأميركية بأمن وسلامة واستقرار الكويت والمنطقة.
كما أثنى على استضافة الكويت للاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش، مشيدا بدعم الكويت للتحالف وبمساهماتها الفعالة في مكافحة هذا التنظيم الإجرامي ودحر كافة الجماعات الإرهابية وتجفيف منابع تمويلها والقضاء عليها.
كما التقى الخالد الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في سلطنة عمان يوسف بن علوي والذي يزور البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش ومؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق اللذين تستضيفهما الكويت الأسبوع الحالي.
واستعرض اللقاء أوجه العلاقات الأخوية الوثيقة التي تجمع بين البلدين الشقيقين وسبل تنميتها ونقلها إلى آفاق أرحب إضافة إلى مناقشة آخر المستجدات على الساحتين الإقليمية والدولية.
والتقى الخالد مع وزيرة خارجية استراليا جولي بيشوب وذلك بمناسبة زيارتها إلى البلاد للمشاركة في الاجتماع الوزاري للتحالف الدولي ضد داعش ومؤتمر الكويت الدولي لإعادة إعمار العراق.
واشاد الخالد خلال اللقاء بمستوى العلاقات الثنائية الوطيدة بين الكويت وأستراليا، مشيدا بالشراكة الاستراتيجية القديمة التي تجمع بين البلدين منذ أكثر من 40 عاما، فضلا عن الدور المهم والبناء الذي تقوم به أستراليا في مختلف القضايا إقليميا ودوليا.
من جانبها أكدت الوزيرة الأسترالية متانة علاقات التعاون الثنائية بين البلدين الصديقين، مشيرة إلى تطابق وجهات النظر بين أستراليا والكويت فيما يخص مختلف القضايا الإقليمية والدولية.
واختتم اللقاء بالتوقيع على مذكرة تفاهم بشأن إنشاء محادثات كبار المسؤولين بين حكومة أستراليا وحكومة الكويت، حيث وقع الشيخ صباح الخالد عن الجانب الكويتي في حين وقعت بيشوب عن الجانب الأسترالي.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث