جريدة الشاهد اليومية

الخاصة بركاب الدرجتين «الأولى» و«رجال الأعمال»

«الكويتية» افتتحت قاعة «المباركية» في مبنى الـ «T4»

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_66_16777215_0___images_1-2018_2(117).pngدشنت شركة الخطوط الجوية الكويتية قاعة «المباركية» الخاصة بركاب الدرجتين «الأولى» و«رجال الأعمال» في مبنى الركاب الجديد الـ «T4» يوم الخميس الماضي.
وافتتح القاعة رئيس الإدارة العامة للطيران المدني الشيخ سلمان الحمود، ورئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية يوسف عبدالحميد الجاسم، وبحضور مدير عام الإدارة العامة للطيران المدني يوسف الفوزان، والرئيس التنفيذي في الخطوط الجوية الكويتية عبدالله الشرهان وعدد من قيادات «الطيران المدني» و«الكويتية»، وتخلل الافتتاح جولة في أنحاء القاعة للتعرف على الخدمات المتوفراة والمتنوعة فيها.

وقت قياسي
وعلى هامش الافتتاح، أعرب رئيس الادارة العامة للطيران المدني الشيخ سلمان الحمود عن خالص شكره وتقديره للعاملين في الخطوط الجوية الكويتية، وعلى رأسهم الأخ العزيز يوسف الجاسم رئيس مجلس ادارة الخطوط الجوية الكويتية، على الجهود التي بذلوها في سرعة إعداد وانجاز قاعة «المباركية» وأيضاً التجهيز للتشغيل من مبنى الركاب الجديد «T4» كصرح حضاري مميز يليق باسم «الكويتية» لانطلاق رحلاتها من خلاله وذلك عبر وقت قياسي مميز، متمنياً لهم دوام النجاح والتوفيق في استكمال مسيرة النهوض بالطائر الأزرق مجدداً كما اعتاد أن يراه الكويتيون.
وقال الحمود ان قاعة «المباركية» تم إعدادها وتصميمها وتخطيطها بشكل مميز وجذاب لتوفر الراحة التامة للمسافرين من خلالها عبر تقديم جميع الخدمات التي تحتاجها تلك الشريحة من المسافرين، مشيرا إلى أن هذه القاعة هي المرفق الأول من مرافق المبنى الجديد الذي يتم افتتاحه وبانتظار استكمال باقي المرافق والخدمات المختلفة في المبنى قريباً جداً، ومنها المطاعم والمقاهي ومحلات التسوق وكل ما يحتاجه المسافر قبل صعوده على متن الطائرة.
وأعرب الحمود عن أمله بأن يكون مبنى الركاب الجديد عاملاً داعماً ومسانداً قوياً للناقل الوطني لدولة الكويت، الأمر الذي يجعلها تظهر بصورة مشرفة كما عهدناها وسط شركات الطيران في المنطقة.
وطالب الحمود العاملين في «الكويتية» بضرورة بذل المزيد من الجهد والتألق ليستمروا في تقديم الخدمة المرجوة منهم في صناعة الطيران المدني بالكويت والنقل الجوي بشكل عام.

كفاءة عالية
من جانبه، هنأ رئيس مجلس إدارة الخطوط الجوية الكويتية يوسف الجاسم الحضور على افتتاح قاعة «المباركية» في مبنى الركاب الجديد T4، معتبراً أن افتتاح المباركية يعد باكورة إطلاقات المبنى الجديد، مشيداً في الوقت ذاته بالجهود المبذولة من عاملي «الكويتية» في سرعة اعداد وانجاز وتنفيذ تلك القاعة بكفاءة عالية ووقت قصير لتقديم مستوى متميز من الخدمات التي تليق بركاب الدرجتين «الأولى» و«رجال الأعمال».
وعبّر الجاسم عن سعادته بافتتاح قاعة «المباركية» بحضور رئيس الادارة العامة للطيران المدني الشيخ سلمان الحمود الذي قدم له ولسائر القيادات والعاملين في الطيران المدني الشكر والتقدير لدعمهم المستمر وتعاونهم الملموس مبيناً ان افتتاح قاعة المباركية سيتبعه قريباً افتتاح القاعة الثانية المخصصة كذلك لركاب الدرجتين «الاولى» و«رجال الأعمال» والتي أطلق عليها «بيان»، بالدور الأول من المبنى.
وقال الجاسم: «نتطلع جميعاً الى بدء عمليات تشغيل مبنى الركاب الجديد كما وعدنا عملاءنا من قبل، حيث ستكون الإنطلاقة الاولى في تاريخ 8 اغسطس المقبل، وما يليها بالتدريج الى ان تستكمل جميع خدمات المبنى الجديد لتشغيل جميع الرحلات في المستقبل».
وذكر الجاسم أن «الكويتية» ستعمل جاهدة كما هي لخدمة ركابها سواء في مبنى الركاب الجديد أو في أي محطة من محطاتها الخارجية، موضحاً أن دور الشركة لا يقتصر فقط على النقل بل خدمة وتلبية كافة احتياجات العملاء، سواء بتعدد وجهات السفر أو تقديم خدمة مميزة ومرنة قبل وأثناء وبعد السفر حتى يكون ممتعاً على متن طائراتها.
واستذكر الجاسم تاريخ اطلاق القاعة، والذي يتزامن مع ذكری تاريخ الغزو العراقي الغاشم على بلدنا الكويت ليكون دليلاً على نهوض «الكويتية» من جديد وتعافيها مما تعرضت له من تخريب ودمار وسرقات لأسطولها وبنيتها التحتية وهي التي كانت وبكل بسالة تجوب عواصم العالم المختلفة خلال فترة الاحتلال الظالم رافعة علم الكويت، مساهمة في نشر قضيتها العادلة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث