جريدة الشاهد اليومية

البدر سفيراً فوق العادة ومفوضاً للكويت لدى برلين

الرئيس الألماني يشيد بدور صاحب السمو تجاه القضايا الإقليمية والدولية

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_67_16777215_0___images_1-2018_l3(74).pngقدم سفير الكويت نجيب البدر، أوراق اعتماده سفيراً فوق العادة ومفوضا الى رئيس ألمانيا الاتحادية فرانك شتانماير.
وقال البدر انه نقل خلال اللقاء تحيات صاحب السمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد، وسمو ولي العهد الشيخ نواف الأحمد، للرئيس الالماني وتمنياتهما له بموفور الصحة والسعادة ولشعب ألمانيا كل التقدم والازدهار.
وأشاد البدر بدور ألمانيا التاريخي في حرب تحرير الكويت عام 1991 من خلال تقديمها مساهمة مالية لتمويل جهود التحالف الدولي وكذلك تقديمها مساهمات لوجستية من بينها السماح لقوات الحلفاء باستخدام القواعد والمطارات الألمانية.
وأشار الى متانة العلاقات الكويتية - الألمانية الممتازة، مؤكدا ان ألمانيا تعد الوجهة الاولى من جهة حجم الاستثمار الكويتي في اوروبا.
وأضاف ان حجم التعاون التجاري والاستثماري بين البلدين في القطاعين الحكومي والخاص يقدر بأكثر من 35 مليار يورو، في حين ان حجم التبادل التجاري بين الطرفين بلغ في عام 2017 نحو 1.5 مليار يورو، داعيا الى استثمارات ألمانية مباشرة في الكويت.
وأوضح السفير ان البلدين ستتقاطع اهتماماتهما للأجندة الدولية من خلال عضوية الكويت الحالية في مجلس الامن وعضوية ألمانيا في مجلس الأمن للفترة من 2019 - 2020 وأن ذلك سيزيد التعاون والتنسيق حول عدد من القضايا الدولية ذات الاهتمام المشترك.
وأكد البدر اهمية نقل آفاق التعاون بين الكويت وألمانيا الى مجالات وأطر جديدة، وذلك في ظل اهمية ألمانيا وتفوقها الرائد في العديد من المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية والتعليمية والبحثية والصحية وغيرها وهو ما يتطلب المزيد من التعاون لتحقيق المصالح المتبادلة.
وقال البدر ان الرئيس الألماني أعرب عن تقديره للدور الذي يقوم به صاحب السمو امير البلاد تجاه العديد من القضايا الاقليمية والدولية، مشيدا بمستوى التنسيق حيال العديد من القضايا محل الاهتمام المشترك.
وأضاف ان الرئيس الألماني رحب به وتمنى له التوفيق في أداء مهامه مثمناً قوة ومتانة روابط الصداقة والعلاقات الثنائية المتميزة بين الكويت وألمانيا.
وأوضح ان الرئيس الألماني أعرب عن ترحيبه بالاستثمارات الكويتية في ألمانيا، مشيراً الى وجود آفاق جديدة للتعاون، خاصة في مجال التعليم المهني والصحي والطاقة المتجددة.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث