جريدة الشاهد اليومية

سلمان بن حمد: مواقف السعودية والكويت والإمارات معنا نموذج للارتباط الأخوي الحقيقي

أرسل إلى صديق طباعة PDF

b_100_61_16777215_0___images_1-2018_L2(162).pngقال ولي العهد البحريني الامير سلمان بن حمد ان البحرين تثمن مواقف الاشقاء في السعودية والامارات والكويت الداعمة والمساندة لها على جميع الصعد.
جاء ذلك خلال استقباله وزير المالية د.نايف الحجرف ووزير المالية بالسعودية محمد الجدعان ووزير الدولة للشؤون المالية بالامارات عبيد الطاير، وقال ان مواقف الدول الاشقاء تجسد عمق الارتباط والايمان المطلق بوحدة الهدف والسير بخطى ثابتة نحو التكامل الذي يعود بالخير والنفع على الجميع.
وأضاف ان ما نلمسه من مساندة من الاشقاء تجاه البحرين يعكس عمقا تاريخيا ممتدا ويقدم نماذج ماثلة لشكل الارتباط الاخوي الحقيقي.
وأوضح ان السعودية والامارات والكويت قد اثبتوا عبر السنوات وفي مواقف متعددة ان الاقتصاد واحد والنهضة يجب ان تكون واحدة ولا يتخلف احدنا عن الآخر.
وقال اننا نطوي صفحة وننظر بكل تفاؤل نحو تحقيق الامن المتكامل واستمرار التنمية الشاملة.
وأعرب عن شكر البحرين للاشقاء على ما ابدوه من دعم ومواقف تاريخية راسخة وهو ما يعكس حرصهم على تقوية العلاقات الاخوية المشتركة المنبثقة من وحدة المصير المشترك.
وافاد البيان بأن ولي العهد البحريني ابلغ وزراء المالية بنقل تحيات العاهل البحريني الى اصحاب الجلالة والسمو قادة السعودية والامارات والكويت وتمنياته للدول الشقيقة بدوام النماء والازدهار.
ومن جانبه أعرب نائب رئيس مجلس الوزراء البحريني الشيخ خالد بن عبدالله عن الشكر والتقدير للسعودية والإمارات والكويت على دعمهم المستمر للمملكة عبر مختلف المحطات انطلاقاً من أسس وحدة المصير المشترك وقوة ومتانة الروابط الأخوية الجامعة.
وقال الشيخ خالد العبدالله إن البحرين تسعى دوماً إلى تحقيق أهداف المسيرة التنموية الشاملة التي اختطها العاهل البحريني الملك حمد بن عيسى.
وأعلن عن تفاصيل برنامج حكومي يهدف لتحقيق التوازن بين المصروفات والإيرادات الحكومية بحلول عام 2022 تحت مسمى «برنامج التوازن المالي» والذي سيتضمن مجموعة من المبادرات لخفض المصروفات وزيادة الإيرادات الحكومية واستمرارية التنمية ومواصلة استقطاب الاستثمارات.
ومن جانبه قال وزير المالية البحريني الشيخ أحمد بن محمد ان البرنامج يحتوي على مبادرات لتقليص المصروفات التشغيلية للحكومة وتعزيز كفاءة الإنفاق الحكومي وطرح برنامج التقاعد الاختياري لمن يرغب فيه من موظفي الحكومة.
وأضاف ان برنامج التوازن المالي سيتطلب تكاتف جميع الجهات للعمل على تحقيقه لاستدامة الوضع المالي للحكومة، مشيرا الى أن الحفاظ على استمرارية الخدمات وتحسين جودتها للمواطنين هو هدف محوري تسعى الحكومة دائما لتحقيقه.
وأضاف أن مبادرة تقليص المصروفات التشغيلية للحكومة سيتم من خلالها تشكيل وتفعيل ست فرق عمل من خلال إعطائها الصلاحيات اللازمة لاتخاذ القرارات ووضع ضوابط الانفاق لخفض المصروفات التشغيلية بالشكل الذي يحقق وفورات مالية.
فيما وقع وزراء مالية كل من الكويت والسعودية والإمارات على الترتيبات الإطارية للتعاون المالي بين حكوماتهم وحكومة البحرين بالمساهمة بمبلغ 10 مليارات دولار أميركي يمثل تمويلات وقروضاً ميسرة لتمويل برنامج التوازن المالي الذي يستهدف تحقيق استقرار المالية العامة للبحرين.
وقام وزراء المالية في الدول الثلاث بزيارة البحرين، حيث تم التوقيع على الترتيبات الإطارية للتعاون المالي بين حكومات كل من السعودية والإمارات والكويت وحكومة البحرين وصندوق النقد العربي بوصفه جهة استشارية.

إضافة تعليق

إن التعليقات المنشورة لا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي الموقع و الموقع لا يتحمل أي مسؤولية قانونية أو أي أعباء ماديه أو معنويه من جراء التعليق المنشور وبالتالي صاحب التعليق وحدة هو من يتحمل المسؤولية الكاملة.

مود الحماية
تحديث