«الشاهد» تواصل نشر حلقات التزوير «6»

سعوديون تجنسوا بلا ملفات وعراقي صار أخاً لأبناء أخته

طباعة

b_0_310_16777215_0___images_4-2017_4_18-4-2017.jpg

كتب عبدالله النجار:

تستمر «الشاهد» في كشف المزورين الذين حصلوا على الجنسية الكويتية بطرق ملتوية وبمساعدة من البعض حتى وصلت أعدادهم لمئات الآلاف قدموا من الدول المجاورة في الستينات والسبعينات والثمانينات من القرن الماضي وكانت ذروتها بعد تحرير البلاد من الغزو العراقي عام 1991. واليوم ننشر الجزء السادس من الحلقات التي تنشرها «الشاهد» وفيها أن مواطناً ضم شقيق زوجته وهو عراقي لملف الجنسية على أساس أنه ابنه فأصبح هو وأبناء شقيقته إخوة على الأوراق الرسمية مع أنه خالهم. والحالة الثانية أن 29 سعودياً وسعودية حصلوا على الجنسية من دون حق لعدم وجود ملفات بالأساس لآبائهم وهذه النوعية سحبت منها الجنسية بالمئات وتنشر بشكل دوري بجريدة الكويت الرسمية. أما الحالة الثالثة فهي لشخص سجله زوج والدته العراقية ابناً له كونه مقيماً وحصل على الجنسية إلا أن الأمر افتضح عندما توفي الأب المزعوم وحضر اخوانه من السعودية لاستلام الورث ففوجئوا بأن له ولداً فاتجهوا إلى جهات الاختصاص واكتشف أمر التزوير فتم سحب الجنسية وطرد المزور من عمله.